الفواكه التي يجب تجنبها اثناء الرجيم لإنقاص وزنك

تحتل الفواكه أهمية كبيرة في مجال الحفاظ على الوزن فهي تحتوي على السكر و الكربوهيدرات التي تسبب زيادة الوزن ولذلك يجب تجنبها أثناء الرجيم فهذه الفواكه التي يجب تجنبها اثناء الرجيم من أجل إنقاص الوزن في الجسم و الحفاظ على النظام الغذائي.

مقدمة عن الفواكه :

ان الفواكه بصفة أو بأخرى مهما كان نوعها فهي مفيدة للجسم و أساسية أحيانا مثلها مثل الخضر و قد خلقها الله لحكمة كبيرة في جسم الانسان فما لها من فوائد عديدة لا يمكن أن تجدها في مكان اخر و سبحانه جعل من الفواكه أنواع كثيرة فكل فاكهة تتميز على الأخرى باحتوائها على عناصر غذائية مختلفة و مهمة, لكن هذا لا يمنع أن نقول لكم أن بعض هذه الفواكه يكون مضر للصحة حينما يكثر منها الانسان او يتناولها في غير وقتها و خاصة اذا كان يتبع رجيم او نضام معين في غذائه فقد يؤثر عليك تناول فاكهة معينة بكمية معينة خلال اتباعك لنضام معين من اجل انقاص الوزن, لذلك خلال الأسطر التالية سنتعرف عن الفواكه و علاقتها بالرجيم و عن فوائدها الكثيرة و سنلقي موضوعا شاملا عن الفواكه التي يجب تجنبها اثناء الرجيم و سنتطرق أيضا للحديث عن الفواكه المناسبة للرجيم.

ان الفواكه الطبيعية تحتوي على مجموعة ضخمة من الفيتامينات و المعادن و مضادات الأكسدة الضرورية و اللازمة لجسم الانسان بصفة عامة و من المعروف أن الفاكهة تعتبر من أفضل المصادر الغذائية للفرد خصوصا في فترة اتباعه لحمية أو دايت معين من أجل خسارة الوزن و حرق الدهون فهو يحتاجها من اجل طرد السموم و تسهيل عملية الهضم, و حديثنا هنا عن الفواكه يقصد بها فواكه موسمية و التي تنتجها الأرض بطريقة طبيعية يعني بدون أي مواد اصطناعية أو اضافات لتسريع انتاجها.

الفواكه يجب تجنبها اثناء الرجيم لانقاص الوزن

فوائد الفواكه للجسم :

إليك أهم الفوائد الصحية للفواكه الطبيعية الطازجة
1- الوقاية من أمراض السرطان : ان تناول الفاكهة بطريقة منتضمة و بكميات محدودة يوميا مع كل وجبة رئيسية يساعد جسمك على التخلص من الخلايا السرطانية التي من الممكن أن تكون موجودة أو في طور التشكل فكما هو معلوم أن الخلايا السرطانية تمر بمراحل عديدة أثناء تشكلها داخل الجسم و كلما أسرع الجسم في القضاء عليها في وقت مبكر كلما كان أفضل و أسهل, لذلك فالفواكه بمختلف أنواعا و التي تحتوي بشكل اساسي على الفيتامينات كفيتامين سي و ج و مضادات الأكسدة و الكثير تساعد على القضاء على السرطان بكل أنواعه بشكل نهائي.
2- الوقاية من أمراض القلب و الشرايين : تساعد الفواكه الطازجة الغنية بالمعادن و مضادات الأكسدة و الفيتامينات و حتلا الألياف على الحد من أمراض القلب و تلعب دورا هاما في الحفاض على صحته, تناول الفاكهة بشكل مستمر و بانتضام يقلل من عرضة الاصابة من النوبة القلبية بنسبة 15 بالمئة و كذلك بالنسبة للشرايين و الأوردة فهي تساعد على تعزيز دوران الدم في الجسم.
3- علاج هشاشة العظام : الفواكه تساهم بشكل كبير في تشكل العضام و في الحفاض على قوتها و هي تعالج هشاشة العضام و ذلك لاحتوائها على عناصر غذائية مهمة كالبوتاسيوم و المغنيزيوم و الصوديوم و من أهم الفواكه التي تحوي هذه العناصر هي الموز بالدرجة الأولى و التفاح و البرتقال و الأفوكادو…
4- طرد السموم و تسهيل عملية الهضم في الجسم : لعل هذه أهم فائدة تقدمها لنا الفواكه من أجل سلامة أبداننا و جهازنا الهضمي الذي يتعرض لكثير من السموم و المواد المؤكسدة الضارة التي تدخل مع الطعام خصوصا الأطعمة الغير صحية و المصنعة منها, لذلك فالفواكه تعتبر من أهم المصادر الغنية بمضادات الأكسدة و الألياف و الفيتامينات بكل أنواعها و التي تساعد في طرد السموم من الجسم خاصة من الكبد و كذلك تساعد الفواكه تسهيل و تسريع عملية الهضم من خلال تعزيز افراز بعض الهرمونات و الانزيمات التي تمتص الطعام و توزعه لباقي خلايا الجسم, الفواكه و الخضر يعتبران من الأساسيات في نضامنا الغذائي للمحافضة على الصحة لكن كما قلت سابقا علينا ان نتناول هذه العناصر بكمية محدودة فان زاد الشيء عن حده انقلب لضده لذلك الاكثار من الفواكه في الرجيم لا يجب أن يحدث لأنه قاتل للرجيم الذي تتبعه و سيفسد عليك هدفك في الحصول على الجسم المثالي.

الفواكه و تأثيرها على الرجيم :

هناك معلومات شائعة خاطئة تروج في برامج تلفزيونية و على الانترنت و في كل مكان و هي أن الفواكه تساعد في خسارة الوزن و حرق الدهون و هذا كلام فارغ يراد به ترويج معلومات غير صحيحة بالمرة, كل الفواكه حتى و ان كانت طبيعية 100 بالمئة فهي تحتوي على قدر كبير من السكريات بل ان اغلب العناصر التي تحويها الفاكهة تكون سكريات و كاربوهيدرات و كما هو معروف أن الجسم مستحيل أن يقوم بحرق الدهون حينما تكون هناك نسبة سكريات عالية في الجسم فببساطة الانسولين هو المسؤول عن حرق او عدم حرق للدهون و السكريات هي المسؤول رقم واحد عن افراز نسبة الانسولين فكلما زادت نسبة السكريات كلما زاد الانسولين في الدم و تواجد الانسولين في الدم يمنع منعا باتا الاقتراب من خزائن الدهون بالجسم يعني انه لتحرق دهون يجب ان تقلل من نسبة الانسولين في الدم الى الصفر و هذا لن يحدث الا في حالة امتناعك عن تناول السكريات من جميع المصادر ليس امتناع كلي و انما التقليل منها الى اقصى الحدود و الافضل ان يتم تناولها بنسبة 5 بالمئة لتحقق عملية الحرق بفعالية و بسرعة, فالفواكه تعتبر ثاني اكبر مصدر بعد الحلويات المصنعة في السكريات التي تفسد عليك نضامك الغذائي في انقاص الوزن لذلك فابتعادك على الفواكه هو افضل لك خلال فترة الدايت من اجل الحفاظ على هذا النضام.

دعني أوضح لك أن الفواكه و رجيم انقاص الوزن (مهما كان نوع الرجيم) يسيران عكس بعضهما فكلما قل تناولك للفواكه كلما كان نضامك لفقدان الدهون أفضل و أقوى و أسرع, لكن رغم كل هذا و في الجهة المقابلة فان جسمك بحاجة للفواكه من اجل الاستفادة من عناصره الغذائية كمضادات الأكسدة و الفيتامينات من اجل طرد السموم الكثيرة الناتجة عن عملية الحرق لذلك في هذا المقال الشامل سنقدم لك و بطريقة علمية و سهلة عن كيفية الاستفادة من أهم العناصر الغذائية التي تقدمها لك الفواكه و في نفس الوقت الحفاض على الريجيم قليل الكاربوهيدرات الذي تتبعه لانقاص وزنك عن طريق تجنب و الابتعاد عن الفواكه المممنوعة و هي الفواكه التي تحوي اكبر نسبة من السكريات و الكاربوهيدرات لذلك تركيزنا على اختيار الفواكه التي عليك تجنبها يرتكز على الفواكه التي فيها نسبة كارب و سكر أعلى و العكس صحيح.

الفواكه و تأثيرها على الرجيم

عن طريق ما يسمى مؤشر غلايسيميك يمكنك قراءة نسبة الكاربوهيدرات المتواجدة في عنصر معين او فاكهة معينة و بالتالي اعتمادا على هات النسبة يمكنك التحديد ان كانت هذه الفاكهة مناسبة للرجيم و يمكنك الاستفادة من عناصرها الغذائية أو أنها ممنوعة و عليك تجنبها قدر المستطاع و الابتعاد عنها نهائيا حتى لا تفسد عليك نضامك الغذائي قليل الكاربوهيدرات ( حمية الكيتو ) الذي تتبعه.

الفواكه التي يجب تجنبها اثناء الرجيم :

في ما يلي قائمة بأهم الفواكه التي عليك الابتعاد عنها وتجنب تناولها قدر المستطاع سأضعها لك مرتبة و ترتيبها اعتمادا على الفاكهة الأكثر خطورة على نضامك الغذائي
1- الموز : ان قلت لي ماهي الفاكهة رقم واحد التي يجب الامتناع عنها نهائيا, سأقول لك الموز لانه من الفواكه التي تحتوي على نسبة كبيرة جدا من الكاربوهيدرات فكل 100 غرام من الموز تحتوي على 20 غرام كاربوهيدرات و هذه نسبة كبيرة نوعا ما, لا ينصح بتناول الموز اطلاقا اذا كنت تتبع النضام الكيتوني و الذي هو نضام قليل الكاربوهيدرات و كثير الدهون.
2- العنب : وضعته في المرتبة الثانية لانه يعتبر من اكثر الفواكه احتواء على الكربوهيدرات بعد الموز, يجب الابتعاد عن العنب بكل أنواعه لأنها تضر الريجيم بشكل عالي ويفضل أن تعتمد على مصادر أخرى غير العنب فهو من الممنوعات بالنسبة لك إذا تجنبه تماماً فلكل 100 غرام من العنب تجد فيها ما يعادل 16 غرام من الكاربوهيدرات.
3- المانغو : تحتل المرتبة الثالثة في الترتيب فالمانغو هو من الفواكه التي تسبب خلل إلى نظام إنقاص الوزن والرجيم الذي تمشي عليه زيادة على ذلك فان 100 غرام من المانغو يحتوي على 13 غرام من الكارب ( السكر ) و هو من الأغذية التي سوف تتركها خلال الرجيم.
4- أناناس : رغم أن الاناناس فيه نسبة حموضة عالية الى انه لا يجب تناوله خلال النظام الغذائي وهو من المنتوجات القليلة طبيعيا يعني يسهل عليك الابتعاد عنه و ما هو موجود في المحلات هو الاناناس المعلب عليك تجنبه نهائيا و أبدا لا تفكر فيه لذلك كل 100غرام من فاكهه الأناناس تحتوى على 12 غرام من الكاربوهيدرات, يضهر أنه الأقل من القائمة السابقة لكن يفضل ان تتركه بعيدا فالبديل موجود ولست مجبر على استهلاك هذه الفاكهة.
5- التفاح : الخطئ الشائع بين الناس منذ الأزل أن التفاح يفقد الوزن حين تناوله بكثرة و هذا لا علاقة له بصحة تماما التفاح مثله مثل بقية الفواكه له نسبة سكريات معتبرة خاصة التفاح الاصطناعي كثير السكر الذي طعمه حلو فهو من ممنوعات الفواكه اذا كنت تتبع نضام الكيتو دايت للتخسيس ولكن ربما التفاح البلدي الطبيعي الأخضر هو أقل درجة من الأول لاه اقل في نسبة السكر, رغم كل هذا أنا لا انصحك ابدا بتناول التفاح خاصة بكمية كبيرة و ينصح تناول حبة واحدة من التفاح الأخضر و ليس الاصطناعي باليوم لا أكثر, كل 100 غرام من التفاح فيها 12 غرام الكاربوهيدرات (السكريات).
6- التمر : لعلك تقول أن التمر هو مفيد جدا للصحة و لا يجب الاستغناء عنه على الأقل تناوله اسبوعيا سأقول لك نعم فالتمر من الممنوعات و يجب تجنبه لكن يمكنك تناول كمية قليلة منه على ان لا تتجاوز 3 تمرات باليوم هذا في حالة ما اذا لم تتناول اي فاكهة اخرى لأن الدايت لا يسمح لك بتناول اكثر من نوع او نوعين من الفاكهة باليوم, نعم يمكنك التغيير كل يوم لكن احرص على تجنب هذه الفواكه و ان اردت تناولها و لو لمرة واحدة فتناول بكمية قليلة جدا بحيث لا تؤثر على ريجيمك على الوجبات.
7- الاجاص : له نفس فاعلية التفاح و نسبة الكاربوهيدريت التي تتواجد فيه هي حوالي 12 غرام لكل 100 غرام من الاجاص, أنصحك بالابتعاد عنه لان طعمه حلو و يفسد عنك الحمية في الرجيم.

كانت هذه أهم الفواكه التي يجب تجنبها اثناء الرجيم و كان اعتمادنا في اختيارها على ما يسمى بمؤشر الغلايسيميك الذي يحدد لك نسبة الكاربوهيدرات في كل عنصر غذائي تريد او تفكر في استهلاكه ولذلك قبل أن تقرر هل هذه الفاكهة المناسبة لي أو لا, يجب أولا أن تحدد كمية الكاربوهيدرات التي تريد ان تعطيها لجسمك و هذا ما يحدده لك نضام الكيتو دايت لفقدان الوزن و حرق الدهون, بعد أن تقوم بتحديد نسبة الكاربوهيدرات و التي لابد ان لا تتجاوز 10 بالمئة من طعامك في اليوم تقوم بعدها تقسيم هذه ال 10 بالمئة على انواع الكربوهيدرات التي تريد استهلاكها من أرز أو بطاطا + نوع معين من الفاكهة مثلا و بعدها تختار الفاكهة اعتمادا على مؤشر غلايسيميك لترى نسبة الكاربوهيدرات فيها و هل هذه الفاكهة تحقق النسبة التي أبحث عنها أو لا, و هكذا يمكنك أن تتحكم أنت أكثر في ما يناسب جسمك من أطعمة الفواكه والخضروات و النشويات و المشروبات الطبيعية.

الفاكهة المسموح بها فى الرجيم :

دعنا نفترض أنك تريد في بعض الأحيان تناول فاكهة (أو بعض التوت) مع الاستمرار في البقاء محافضا على الريجيم قليل الكربوهيدرات نسبيًا. ما هي الفواكه المناسبة للرجيم ؟
في مايلي نقدم لك أفضل الفواكه المناسبة و المسموح بها في الرجيم لكن تذكر ان تأكلها بكمية قليلة و حدودة و أن لا تكثر منها مهما احتجت لذلك .

1- التوت : نصف كوب من التوت (60 غرام) يحتوي على 3 غرام من الكاربوهيدرات و هو مناسب جدا يمكنك استغلال فائدته بتناول القليل منه.
2- الفراولة : بحيث 100 غرام من الفاراولة طازجة تحتوي على 6 غرامات من الكربوهيدريت وهي مناسبة.
3- البرقوق : 65 غرام من البرقوق فيها 7 غرامات من الكربوهيدرات لذلك تناوله مسموح بكمية قليلة.
4- الكيوي : يحتوي 70 غرام من الكيوي على 8 غرامات من الكارب لذلك فالكيوي ايضا مسموح به لحد معين.
5- الكرز : 75 غرام من الكرز يحوي 8 غرامات من الكارب و هذا ايضا مسموح به في حدود المعقول لكن ينصح تناول الطبيعي منه و ليس المصنع فله أضرار بالصحة.
6- البطيخ : كل 100 غرام من البطيخ تحوي 7 غرامات من الكربوهيدرات لذلك فهو مناسب و غير ممنوع لكن بنسبة قليلة جدا بحيث لا يتجاوز 100 غرام باليوم هذا اذا افترضنا انك ستتناول فقط البطيخ من الفاكهة في ذلك اليوم ولا تتناول بعدها الا في اليوم التالي.
7- الخوخ : 150 غرام من الخوخ فيها 13 غرام من الكاربوهيدرات لا ينصحبه كثيرا لكن يبقى مسموح في حدود المعقول و هو ان تحاول تناول 100 غرام منه على الأكثر.

الفاكهة المسموح بها في الرجيم

من خلال مؤشر غلايسيميك يمكنك اكتشاف بقية الفواكه و تدوينها عندك و تجعلها مرجعا لك لتحديد الأنسب لك اعتمادا على نسبة الكاربوهيدرات التي تريد ان تمنحها لجسمك في ذلك اليوم. هذا كل ما في الأمر فمن الان فصاعدا أصبح من السهل عليك ان تحدد الفاكهة المناسبة لك بطريقة علمية سهلة و بسيطة.

No Responses

Leave a Reply