تجربتي مع التجميل : ما هي تقنية الميزوثيرابي للبشرة ؟

ما هي تقنية الميزوثيرابي للبشرة ؟ هي تقنية تتضمن الحقن في الطبقات العليا للبشرة يعتبر الميزوثيرابي من أقوى التقنيات المبتكرة لعلاج البشرة الجلد و الشعر و تستخدم بكثرة في عمليات التجميل للوجه و الكثير من الفوائد التي ستتعرفون عليها داخل هذا المقال.

ما هي تقنية الميزوثيرابي للبشرة :

نحدثكم اليوم عن ما هي تقنية الميزوثيرابي للبشرة ففي مجال التجميل هناك العديد من التقنيات التجميلية التي تظهر بين الحين، والآخر هدفها الرئيسي هو التعامل مع الكثير من المشاكل الجمالية التي يواجهها الفرد بطريقة آمنه، وسريعة دون الحاجة إلى اللجوء لعمليات التجميل التي تضمن طرق جراحية خطيرة قد تحتوي على مخاطرة بحياة الشخص الخاضع لها، ومن أحدث، وأشهر التقنيات التجميلية التي ظهرت مؤخرًا، واستطاعت أن تجذب الكثيرين لها، نظرًا لنتائجها الفعالة هي تقنية حقن الميزوثيرابي التي بإمكانها علاج مشاكل البشرة، و الجلد، و الشعر، و العديد من مشاكل الوجه، ومشاكل المفاصل، والدهون، وغيرها الكثير من المشاكل، لذا دعونا نتعرف على هذه التقنية الحديثة التي استطاعت أن تشكل طفرة علاجية كبيرة في المجال التجميلي.

تاريخ تقنية ميزو ثيرابي :

المصطلح في الأساس كان يطلق على أي حالة علاجية يستهدف علاجها استخدام طرق علاج خاصة موضوعية بإبر للحقن دون إجراء أي تدخل جراحي، وهناك العديد من الحضارات الـ قديمة التي استخدمت الإبر في علاجاتها، مثل الحضارة الصينية، واليونانية. ولكن الميزوثيرابي في المجال التجميلي تم اكتشافها بشكل أساسي في عام 1952م على يد طبيب فرنسي يدعى مايكل بيستو، وفي الأساس كان يستهدف علاج مريض بالربو عن طريق حقن موضعية، ولكن المريض لاحظ تحسن السمع لديه بدلًا من معالجة الربو، مما نبه الدكتور ما يكل بيستور إلى استخدام تقنية الحقن الموضعي لعلاج مشاكل مختلفة تصيب الجسم، والتخلص منها، وقد اعترفت الأكاديمية الفرنسية للطب بهذه التقنية تحديدًا في عام 1987، وبالرغم من صلاحيتها لعلاج الكثير من المشاكل الصحية التي تخرج عن الإطار التجميلي إلا أنها حاليًا تستخدم بشكل كبير في علاج المشاكل التجميلية و العناية بالبشرة من قبل النساء.

 تقنية الميزوثيرابي للبشرة

ما هو الـ ميزوثيرابي :

mesotherapy هو واحد من أهم التقنيات التجميلية التي تستخدم لعلاج مشاكل البشرة، وعلاج الجلد، والشعر، تعتمد هذه التقنية في تطبيقها على حقن هذه الحقن تضم بداخلها مجموعة من الفيتامينات، والأنزيمات، والهرمونات، ومضادات الأكسدة، وغيرها من الأدوية الخاصة التي تعطى بكميات ضئيلة داخل الجلد، وتستهدف الوصول إلى الطبقة الوسطى من الجلد، والمواد التي تحتويها الحقن ليست ثابتة طوال الوقت، فالأدوية التي يتم حقن الجلد بها تختلف باختلاف المشكلة المطلوب علاجها.

ما أهمية تقنيات الميزو لإعادة تجميل البشرة الدهنية :

العلاج الذي تحتويه هذه الحقن يستهدف علاج الطبقة الوسطى الموجودة في الجلد، وليس سطح الجلد، مما يجعلها ممتازة في استهداف المنطقة المراد علاجها بشكل مباشر دون حاجة إلى أي إجراء جراحي، فهي قادرة على علاج مشاكل البشرة باختلاف أنواعها مثل التجاعيد، والبقع، والبشرة المجهدة، وكافة علامات التقدم في السن المختلفة، وأحيانًا تستخدم هذه التقنية في إزالة الدهون الزائدة من الجسم للتنحيف وشد بشرة الوجه، والحد من تساقط الشعر إذا تم استخدامها على فروة الرأس، وغيرها الكثير من المشاكل، فطالما تم تعبئة الحقن بالدواء المناسب للمشكلة التي يعاني منها الفرد، تعمل الحقن على الفور بعلاج هذه المشاكل بشكل موضعي و سريع في حين تحتاج الطرق الأخرى الى أشهر للمعالجة.

طريقة تطبيق جلسة بتقنية الميزوثيرابي :

• في الغالب يخضع المريض إلى ما بين 4 أو 6 جلسات على حسب حجم المشكلة المطلوب علاجها.
• و تقوم الجلسة بإخضاع المنطقة المراد علاجها إلى التخدير الـ طبي. لأن في الغالب الجلسة ليست مؤلمة بشكل كبير، ولكن هناك بعض الأشخاص لا تستطيع تحمل الإبر، لذا يتم التخدير الموضعي في مناطق محددة.
• ثم بعد ذلك يتم استخدام الحقن الخاصة بالميزوثيرابي، وحقن الأماكن و الطبقات المحددة بالبشرة على جرعات دقيقة، ومحددة، وليس بشكل عشوائي. فالحقن تكون في حدود 1 إلى 4 ملم في طبقات البشرة.

أمور يجب الأنتباه لها قبل الخضوع إلى جلسة الميزوثيرابي :

العلاجات التجميلية، وإن كانت لا تخضع للمراقبة الطبية بشكل كامل مثلها مثل العمليات الطبية المختلفة، ولكن يجب الانتباه إلى عدة أمور أهمها التالي :

• اختيار مركز متخصص حتى، وإن كنت ستدفع ثمن أعلى، لأن هذا يعني أمانًا أكثر و يمكن تصنيف تركيا كأفضل مكان لعمليات الميزوثيرابي.
• اختيار طبيب متخصص، ومشهور في التقنية التجميلية ذاتها التي ستخضع لها.
• مصارحة طبيب التجميل الخاص بك بتاريخك المرضي، وبأي علاجات مواظب عليها، لأن هناك بعض الأدوية التي قد يشكل استهلاكها خلال إجراء هذا النوع من التقنيات التجميلية خطورة على صاحبها، خصوصًا أدوية السيولة، والسكري.

الميزوثيرابي للشعر :

هي عبارة عن مجموعة من الحقن التي تحتوي على سلسلة من المواد الفعالة التي يحتاجها الشعر، مثل البروتين والفيتامينات، والمعادن، والأنزيمات التي يتم حقن فروة الرأس بها بعد إخضاعها للتخدير الموضعي، ويتم إعطاء هذه الحقن تحت فروة الرأس بشكل مباشر، على كميات صغيرة، عن طريق إبر رفيعة لا تتسبب في أي ضرر لفروة الرأس، أو تشكل خطورة على المخ.

ما هي تقنية الميزوثيرابي للبشرة

لدى هذه الحقن العديد من الـ فوائد حيث تعمل على علاج الشعر الخفيف، والمتساقط، وتعالج بصيلات الشعر الضعيفة، والقشرة، وغيرها من المشاكل الخاصة بالشعر. ولكنه في كل الأحوال لا يعتبر هذا النوع من التقنيات فعال بالنسبة للجميع، حيث قد تتفاعل بعض الأشخاص مع هذه التقنية بشكل إيجابي و قد تحصلو على نتائج مرضية في حين أن أشخاص أخرى لا تتفاعل معها. وايضا هذه التقنية لا تعتبر بديلًا لعمليات زراعة الشعر، لأنها لا تستطيع التعامل مع مشكلة الصلع الكلي، أو الجزئي، وإنما هي فقط تبطئ معدل ظهور الصلع على فروة الرأس، لذا فهي من الطرق التجميلية التي تعالج بعض مشاكل الشعر، وليس جميعها والتي تؤدي الى تحسين عملية نمو الشعر.

الفرق بين حقن الميزوثيرابي وحقن البلازما :

تمامًا كحقن الميزوثيرابي تهدف حقن البلازما إلى علاج بعض المشاكل التي تواجه الشعر، كالتساقط، والجفاف، وغيرها من المشاكل، ولكن بدلًا من الاعتماد على مواد خارجية طبية يتم حقن فروة الرأس بها، يتم حقن فروة الرأس في حقن البلازما من مواد مستخلصة من دم المريض، حيث يتم أخذ عينة من دم المريض، ووضعها في جهاز طرد لفصل الخلايا الدموية عن البلازما، ومن ثم يتم تعبئة البلازما في حقن، ومن ثم تحقن فروة الرأس باستخدام هذه الحقن، وهي قد تكون أفضل من تقنية الميزوثيرابي كونها في الأساس تعتمد على مواد بسيطة مستخلصة من جسم الإنسان، لذا الجسم سيكون أقل تحسسا منها.

أضرار حقن الميزوثيرابي للوجه :

في الغالب لن تكون هذه الحقن مضرة بشكل عام، لأنها عبارة عن مواد صحية مائة بالمائة، فما يتم حقن الجلد به هي مجرد فيتامينات، أو صفائح بلازما، أو مضاد اكسدة يحتاج إليها الجلد ليظهر بمظهر أفضل، وأكثر شبابًَا، و النضارة، لذا، تعتبر تقنية الميزوثيرابي غير ضارة في المجمل، ولكن أحيانًا هناك بعض الأشخاص التي تكون لديهم حساسية من تقنية الميزوثيرابى، لذا قد يكونوا عرضة لبعض الأثار الجلدية الجانبية منها التالي :

الطفح الجلدي، والشعور بالحكة.
• الشعور بالألم في منطقة الحقن.
• التعرض للتورم، واحمرار الجلد.

الميزوثيرابي لتفتيح البشره :

هذه التقنية ليست شرطًا أن تكون قصرًا على المتقدمين في العمر، ولكن قد يخضع لها الشباب أيضًا فمع الملوثات المحيطة بنا من كل اتجاه، والأتربة، والغبار يشكل هذا إجهادًا، وتحديًا للبشرة بصفة مستمرة يجعلها عرضة للبقع، والهالات، والتصبغات، وغيرها الكثير من الأمور التي تعمل على الـ حد من نضارتها، لذا يمكن للشباب استخدامها أيضًا، وحينها سيتم تعبئة مواد داخل حقن الميزوثيرابي تستهدف تفتيح البشرة، والتعامل مع المشاكل التي تواجهها، وتطبق نفس الطريقة السابق ذكرها في تطبيق هذا الإجراء الـ تجميلي.

في النهاية لا شك أن الميزوثيرابي هو علاج فعال فوائده كثيرة من العلاجات التجميلية الـ حديثة، حيث يستخدم في علاج العديد من المشاكل الصحية، خصوصًا الجمالية، حيث يعمل على تجديد الـ بشرة، وإعادة الحيوية لها، والشباب، والـ صحة ويمدها بـ الكولاجين الذي تحتاجه، والتخلص من السيلوليت وهذا نظرًا للمعادن، وفيتامينات، والأنزيمات، و الحوامض الامينية، وغيرها من المواد الطبية الموجود بداخل هذا العلاج الموضعي السحري المناسب جدا لكل من الرجال والنساء على حد سواء.

Leave a Reply